Tel: +1 (514) 313-0121
E-mail: info@koiresort.com

قام اتحاد سانت كيتس ونيفس بوضع برنامج الحصول على الجنسية مقابل الاستثمار في عام 1984 حتى صار أقدم برنامج من نوعه ظهر في العالم. وهو يتميز عن سائر البرامج الأخرى المماثلة إذ يحتوي على شروط ومتطلبات استثمار صارمة وإجراءات دقيقة تستوجب العناية. يوجد خيار أمام المستثمرين الأجانب للتأهل للتقدم بطلب الحصول على جنسية سانت كيتس ونيفس من خلال الاستثمار بمبلغ 400 ألف دولار على الأقل في مشروع عقاري معتمد من الحكومة مثل مشروع منتجع Koi والوحدات السكنية.

 

في حين أن برنامج الاتحاد يشترط على كافة مقدمي الطلبات الخضوع لفحص أمني شامل، إلا أن الموافقة على الحصول على الجنسية عادة ما تستغرق وقتًا أقل مقارنةً ببرامج معروفة أخرى في العالم خاصة بالحصول على الجنسية للاستثمار، على سبيل المثال، عند مقارنته بالبرنامج الأمريكي أو البرنامج الكندي المعني بالحصول على الجنسية مقابل الاستثمار، ستجد أن برنامج سانت كيتس ونيفس جيدًا للغاية.

 

تستفيد حكومة سانت كيتس ونيفس من هذا البرنامج في جذب المستثمرين الصالحين للإسهام بقسط كبير في تنمية الاتحاد. وقد صارت سانت كيتس ونيفس مقصدًا جذابًا للاستثمار بفضل المناخ السياسي المستقر والبنية التحتية الحديثة وارتفاع معدل إجادة الكتابة والقراءة والقوة العاملة المحلية القوية والمتعلمة ووضعها المالي الجيد بين جزر الكاريبي الشرقية، ومن ثم يمكن للاستثمار الأجنبي تشكيل ملامح اقتصاد هذه الدولة النامية والشابة مما يؤثر بصورة إيجابية على نموها ورخائها.

 

لمزيد من المعلومات حول سانت كيتس يرجى زيارة حكومة سانت كيتس ونيفس وهيئة السياحة في سانت كيتس.